To someone who I once cared for, a new favorite poem by a new favorite poet:

أيا من سلوا عنا ومالوا إلى الغدر      وما لزموا أخلاق أهل الهوى العذري

وبعد حلاوات التواصل والهوى        جنوا مر طعم الهجر من علقم الصبر

إذا ما رجعتم عن محبتكم لنا            مشاة رجعنا عن محبتكم نجري

وإن كنتم في الجهر عنا صددتم        ففي سرنا عنكم نصد وفي الجهر

سكنتم فؤادي مرة ورحلتم               فأصبح منكم خالياً خالي السر

وقال لي العذال هل أنت راجع          إذا رجعوا عن غدرهم قلت لا أدري

شهاب الدين ابن الخيمي-